فلسفة إیلیا أبی ماضی فی شعره

المؤلفون

1 أستاذ مساعد، قسم اللغة العربیة وآدابها بجامعة طهران

2 ماجستیر فی الأدب العربی من جامعة طهران

المستخلص

یبدو لنا إیلیا أبو ماضی فی طیلة حیاته وشتّى أطوار شعره، رجل التفاؤل والفلسفة والطبیعة فی إشراق وانفتاح. وقلّما نجد هذه المیزات عند غیره من شعراء الرومنسیة الحدیثة. ففکرته الفلسفیة تتمحور حول جمال الحیاة وامتلاء الطبیعة بعناصر هذا الجمال، وأنّ الماضی قد انتهى، والمستقبل قد غمره الإبهام، فما للإنسان إلّا أنْ یعیش فی واقعیة الوجود وأنْ یملأ ناظرَیهِ بمحاسنه.
إنَّ القارئ یرى فی أشعاره غناء الصّدق والجمال والدفق بالسمّو الروحی النابض بالشعور والحیاة. وأبرز ما یکون فی أشعاره هو التّأملُ الّذی أضفى على قصائده روحاً خفیفاً یجول فی ثنایا الکون، ویتوغل فی أعماق الإنسان.
هذا وإن أبی ماضی قد تأثّر فی أشعاره من أفکار وآراء عدیدة کأفکار برغسون الفلسفیة وتوماویین الجدد، کما تأثّر من عمر الخیام الشاعر والفیلسوف الإیرانی الکبیر تمام التأثیر، وتبلورت هذه التأثیرات فی أشعاره وآثاره بشکل مفصلیّ هامّ.

الكلمات الرئيسية


.أبوماضی، إیلیا(1988).دیوان إیلیا أبو ماضی شاعر المهجر الأکبر.بیروت:دارالعودة
.برهومی،خلیل(1993).إیلیا أبو ماضی شاعر السؤال والجمال.بیروت:دارالکتب العلمیة
.بوخنسکی، یوسف (1386ش).فلسفه معاصر .ترجمه شرف الدین خراسانی، ط3، طهران:انتشارات علمىى
.حسین،طه(1935).حدیث الأربعاء.القاهرة:دارالمعارف
.الخیام عمر(دون تا).رباعیات الخیام.ترجمة أحمد رامی.القاهرة(دون نا
دشتی،علی(1344ش).دمی با خیام.طهران:مؤسسه هوانتشارات امیرکبیر
.دیمتری،سلیم جورج(دون تا).إیلیا أبو ماضی:دراسات عنه وعن أشعاره اهولة.مصر:دار
المعارف
.سراج،نادرة(1975).دراسات فی الشعر المهجر:شعراء الرابطة القلمیة.القاهرة:دار
المعارف
.الصراف،أحمد حامد(1931).عمر الخیام.بغداد:طبعة بغداد
.ضیف،شوقی(1997).دراسات فی الشعر العربی المعاصرط6، القاهرة:دارالمعارف
.الفاخوری،حنا(2003).الجامع فی الأدب العربی الحدیث.ط8،قم:منشورات ذوی القربى
.القبانی، عبدالحمید (1974).إیلیا أبو ماضی، حیاته وشعره بالإسکندریة.القاهرة:الهیئة العامة للکتاب
.المعوش،سالم(1997).إ
یلیا أبو ماضی بین الشرق والغرب فی رحلة التشرد والفلسفة والشاعریة.بیروت:موسسة بحسون للنشر والتوزیع
.مقدسی،أبو الحسن أمین(1388ش)ادبیات تطبیقی.طهران، نشر جامعة طهران
.ناعوری،عیسی(1997).إیلیا أبو ماضی والشعر العربی الحدیث.ط2، بیروت:منشورات عویدات