مظاهر الأنیمة وکیفیّاتها الأسلوبیة فی شعر طرفة بن العبد

نوع المستند: پژوهشی

المؤلفون

1 أستاذ مساعد، قسم اللغة العربیة وآدابها بجامعة أصفهان

2 طالبة دکتوراه، قسم اللغة العربیة وآدابها بجامعة أصفهان

المستخلص

تعدّ الأنیمة إحدى المؤشرات الرّئیسة التی حاول یونغ إزاحة السّتار عنها فی التحلیل النفسی للشّخصیات المذکّرة وهی تعنی الشقّ الأنثوی الخفیّ الذی یستقرّ فی الرّجل وأحیاناً یطفو على السّطح عندما یتصرّف الرّجل فیما یتصرّف أو فیما ینتجه من الآثار الفنّیة أدبیّة کانت أو غیر أدبیّة. تسعى هذه الدّراسة إلى تحلیل أشعار طرفة بن العبد من منظار الجزء الأنثوی لدى هذا الشاعر وتبیین کیفیة ظهوره فی شعر هذا الشاعر الجاهلی معتمدةً على المنهج المتکامل. ماتوصّلت إلیه هذه الدّراسة یؤکّد على أنّ الأنیمة یتوزّع فی قسمی السّلب والإیجاب وهو یساعد على تکثیف بعض الأسالیب البلاغیة فی شعر طرفة؛ منها التشبیه والتجسید والتکرار وتوظیف الزّمن بشکل خاصّ والأنیمة لیست میزة خاصّة بالغزل عند طرفة بن العبد؛ بل سائر الأغراض الشعریة من الهجو والرّثاء والحکمة تتأثر بنفسیة الشّاعر الخفیة بصُور متباینة.

الكلمات الرئيسية


  1. أصغری، جواد، وسیمین غلامی (1395ش). «نقد کهن الگویی در رمّان الطریق إلى الشمس (تشریقة آل المرّ) اثر عبد الکریم ناصیف». فصلنامه لسان مبین (پژوهش ادب عربی). السنة 7، العدد 24، صیف 95، صص1-16.
  2. الخوری، موسى دیب (دون تا). ملاحظات أولیة حول الأنماط البدئیة ورموز الحلم. المأخوذ من الموقع: http://www.maaber.org/issue_september06/depth_psychology1.htm
  3. حسین، طه؛ أبوحمدة، محمدعلی (2003م). فی الشعر الجاهلی. عمان: دار عمار للنشر والتوزیع.
  4. ستاری، جلال (1366ش). رمز ومثل در روانکاوی. طهران: انتشارات توس.
  5. طرفة، بن العبد (1961م). دیوان طرفة بن العبد. بیروت: دار الصادر؛ دار بیروت.
  6. میرقادری، سید فضل الله؛ فیروزبور، مرضیة (1435هـ). «دراسة الأنیمة فی شعر بلند الحیدری». مجلة اللغة العربیة وآدابها، السنة 10، العدد 2، صص325-340.
  7. نورالدین، حسن جعفر (1990م). طرفة بن العبد سیرته وشعره. بیروت: دار الکتب العلمیة.
  8. الهاشمی، محمد علی (1980م). طرفة بن العبد حیاته وشعره. بیروت: توزیع عالم الکتب.
  9. ویلهم، ریتشارد؛ یونغ، ک. غ. (2000م). القوى الروحیة وعلم النفس التحلیلی. ط 2، اللاذقیة: دار الحوار.
  10. یونغ، ک. غ. (1997م). علم النفس التحلیلی. ط 2، اللاذقیة: دار الحوار.