جمالیة السرد المحذوف وتداعیاته البلاغیة فی سورة یوسف‌(ع)

نوع المستند: پژوهشی

المؤلفون

1 أستاذ مساعد، قسم اللغة العربیة وآدابها بجامعة ولایت، ایرانشهر، ایران

2 أستاذ مساعد، قسم اللغة العربیة وآدابها بجامعة سیستان وبلوچستان، زاهدان، ایران

المستخلص

إنّ من ألقى نظرة عابرة على منهج النظام القصصی فی القرآن الکریم لیرى توزیع عناصر القصة الواحدة فی سور شتى؛ فعلى سبیل التمثیل، نجد أجزاء من قصة موسى (ع) موزّعة بین عدّة سور، منها: البقرة، القصص، طه وغیرها من السور الکریمة، اللهم إلا أن الاستثنا الوحید یتمثل فی قصة یوسف (ع) المنسجمة؛ حیث نلاحظ فی السورة المعنونة باسمه الشریف نموذجاً رائعاً للبناء القصصی المتکامل بکلّ ما فی القصة من أرکان. هناک فی هذه السورة المبارکة مظاهر من السردیات الروائیة المحذوفة فی مشاهد منوّعة تعتبر إحدى أهمّ الظواهر النحویة الوظیفیة التی تجمع بین السمة النحویة والسمة البلاغیة فیها. من هذا المنطلق، تسعى هذه الدراسة القائمة على المنهج الوصفیّ والتحلیلیّ إلى الکشف عن مشاهد جمالیة للسردیات الروائیة المحذوفة وتداعیاتها البلاغیة وأثرها الفنی فی تکوین قصة یوسف (ع) مرکّزاً فیها على الأغراض البلاغیة التی یترکها هذا الحذف على النصّ القرآنی. ومن أبرز ما حصلنا علیه فی هذه العجالة هو أن السرد المحذوف المشارک فی تکوین القصة یکشف عن أغراض بلاغیة وفنیة هامّة تبرز فی مادّتین أساسیتین هما: أولاً: التعبیر عن المعانی الکثیرة بالألفاظ القلیلة. ثانیاً: الإیجاز بحذف الجملات التفسیریة والجوابیة والحواریة.

الكلمات الرئيسية


. قد تنوع أسلوب الحذف فی سورة یوسف (ع) وهذا الحذف شَکلَ ظاهرة أسلوبیة بارزة یکمن وراءها أسرار بلاغیة ومعانٍ ثانیة باعتبار سیاقها النظمی.

2. إن قصة یوسف (ع) جاءت فی السورة عبر مجموعة من المشاهد التی ترتبط فیما بینهما ترابطا عضویا، فالانتقال من موقف إلى موقف آخر فی القصة یتمّ – غالباً – دون رابط سردیّ غیر أنّ الارتباط برابط السببیة بین المشاهد، یغنی عن السرد المحذوف ویقوم بدوره ویخلق فی الوقت ذاته حالة من الحرکیة التعبیریّة.

3. یتّضح جلیّاً فی سورة یوسف (ع) الوحدة العضویة؛ إذ تکون القصة نسیجاً قصصیاً محکماً متماسکاً إلى أبعد درجات التماسک، من أولها إلى آخرها، بحیث تفضی کلّ جزئیة إلى التی تلیها.

4. إنّ قصة یوسف شکلت حلقات مترابطة ضمن سلسلة وقائع سببیة وکل حلقة تحتوی جملة مشاهد. والسیاق یترک فجوات بین مشهد وآخر یملؤها تخیل القارئ وتصوره، ویکمل ما حذف من حرکات وأقوال، مع ما فی هذا من تشویق ومتاع.

5. إنّما البلاغة فی سورة یوسف (ع) لیست مقصورة على الحذف وحده، بل یعثر الدارس - سورة یوسف (ع) – على أمثلة یرى أنَ الذکر فیها أظهر للمعنى من الحذف.

6. إن من خصائص قصة یوسف (ع) أنها ذکرت فی مکان واحد من القرآن، على خلاف قصص الأنبیاء التی ذُکرت على شکل فصول مستقلة فی سور متعددة من القرآن الکریم.

7. کل الجمل المحذوفة من الآیات هی جمل متممة لمعانی الآیات ولکن لا داعی لذکرها؛ وذلک لدلالة السیاق المتفق علیها دلالة واضحة. والسیاق هو الذی یقتضی ذلک الحذف لها؛ لأنّها لو ذکرت لما أعطت هذه الأغراض والمعانی التی أعطتها بحذفها.

8. إن قصة یوسف (ع) فی القرآن هی قصة الشخصیة والأحداث معاً؛ فهی لا تسجل واقعاً فحسب، بل تنتصر للقیم الإنسانیة الجدیرة بالخلود، إنا تنتصر للإیمان وللصبر وللعفاف وللأمانة وللإخلاص والطهر وقد قام بالأدوار فیها شخصیات متباینة فی السن وفی المکانة الاجتماعیة ولکلٍ منها طابعها الخاص وفق التربیة والتجارب التی مرت بکل منها؛ کالبراءة والحکمة والحسد والعلم.

 

المصادر والمراجع

*القرآن الکریم.

  1. ابن مشیش، حسین (2007/2008م). أثر القرآن الکریم فی النثر الجزائری الحدیث. بحث مقدم لنیل شهادة الدکتوراه الدولة فی الأدب العربی الحدیث، تحت إشراف الدکتور خذری علی. جامعة باتنة، کلیة الآداب والعلوم الإنسانیة، قسم اللغة العربیة وآدابها.
  2. أبو شادی، عبد السلام مصطفى (1991م). الحذف البلاغی فی القرآن الکریم. بیروت: مکتبة القرآن للطباعة والنشر.
  3. الأفریقی المصری، محمّد بن مکرم بن منظور (1996م). لسان العرب. تحقیق عبد الله على الکبیر ومحمد أحمد حسب الله  وهاشم محمد الشاذلی. القاهرة: دارالمعارف.
  4. بدیدة، یوسف (2008م). بلاغة الإیجاز فی الشعریة العربیة. مذکرة مقدمة لنیل درجة الماجستیر فی الأدب العربی، جامعة الحاج لخضر، الجزائر.
  5. البیلی البدوی، أحمد أحمد عبد الله (2005م). من بلاغة القرآن. القاهرة: نهضة مصر.
  6. الجرجانی، عبدالقاهر (1991م). أسرار البلاغة. قرَأه وعلَّق علیه محمود محمد شاکر. ط، 1، مکتبة الخانجی.
  7. الرافعی، مصطفی صادق (1990م). إعجاز القرآن والبلاغة والبنیویّة. القاهرة: دارالمنار.
  8. زیتون، على مهدی (1992م). إعجاز القرآن وأثره فی تطوّر النقد الأدبی. ط، 1، بیروت: دارالمشرق.
  9. الطبرسی، فضل بن الحسن (دون تا). تفسیر مجمع البیان. قم المقدسة: المجمع العالمی لأهل البیت.
  10. عباس، دلال (2000م). القرآن والشعر. ط، 1، بیروت: دار المواسم للطباعة والنشر والتوزیع.
  11. القرطبی، أحمد عبدالعلیم البردونی (دون تا). الجامع لأحکام القرآن. ط، 2، القاهرة: دار الشعب.
  12. قطب، سید (1412ه). فی ظلال القرآن، ط، 1، بیروت: دار الشروق.
  13. قطب، سید (1959م). التصویر الفنی فی القرآن الکریم. القاهرة: دارالمعارف.
  14. قطب، محمد (2002م). القصة فی القرآن الکریم، مقاصد الدین وقیم الفن. القاهرة: دار قباء.
  15. مجلة اللغة العربیّة وآدابها، جامعة طهران، السنة 10،العدد 4.
  16. مشکین­فام، بتول (1388ش). البحث الأدبی مناهجه وأصوله. ط، 5، تهران: سمت.
  17. النوافعة، جمال فلاح (2008م). أثر القرآن الکریم فی الشعر الفلسطینی الحدیث. رسالة مقدمة إلى عمادة الدراسات العلیا لنیل شهادة الدکتوراه، جامعة مؤتة.
  18. واقف­زاده، شمسی (1436هـ). «دواعی «الحذف» فوائده، شروطه وأقسامه فی النحو والبلاغة».
  19. الهاشمی، أحمد (2005م). جواهر البلاغة. تحقیق سلیمان الصالح، ط، 1، بیروت: دار المعرفة.
  20. یاسوف، أحمد (1999م). جمالیات المفردة القرآنیة. ط، 2، دمشق: دارالمکتبی.

 

المواقع الإلکترونیة:

  1. الأقرع، یاسر محمود. الإیجاز التربوی فی سورة یوسف (ع):
  2.  http://quran-m.com/quran/printarticles/2172
  3. الأقرع، یاسر محمود. الإیجاز البلاغی فی قصة النبی یوسف (ع):
  4. http://www.ouarsenis.com/vb/attachment.php?attachmentid=851&stc=1&d=1240264168
  5. دهداری، فراس؛ میسا کاظم دهداری. ایجاز، اطناب ومساوات در سوره یوسف (ع) ، دیوان العرب: http://www.diwanalarab.com/spip.php?page=article&id_article=28085
  6. الطباطبائی، محمدحسین (دون تا). تفسیر المیزان. عدد الأجزاء: 20، مصدر الکتاب: موقع الکوثر: http://www.al-kawthar.com/maktaba/list2.htm
  7. تفسیر سورة یوسف:
  8.  http://www.noo-problems.com/vb/showthread.php?t=70466